ينتظر طلاب المدارس العطلة الصيفية أملاً في قضاء بعض الوقت بدون الانشغال بالواجبات اليومية والنوم والاستيقاظ المبكرين، متوجهين نحو الكثير من اللعب والاستمتاع مع الأصدقاء، لكن هذا الأمر لا ينفي أن تنتبه العائلة لتوجيه أبنائها إلى الطريقة الصحيحة لاستثمار العطلة الصيفية بما يعود بالفائدة عليهم بدون إهمال جانب الترفيه.

فبعض الأهالي يضعون خططاً منهجية من أجل قضاء أبنائهم فترة العطلة الصيفية، لتحقيق أكبر فائدة منها،

في المقابل فإن هناك أهالي آخرين يتركون أبناءهم بدون خطة واضحة أو هدف واضح يمكن تحقيقه خلال فترة الإجازة

التي تكون غالباً طويلة نوعاً ما.

 

وتشتكي الكثير من الأُسر كثرة الوقت الضائع لدى أبنائها وغير المستثمر فيما يفيد، وهذه بالطبع – فترة العطلة الصيفية – هي الوقت الأمثل والأنسب لملء الفراغ وإبراز المواهب الكامنة لدى الأبناء، والتي حان الوقت لمتابعتها والاهتمام بها من أجل تطويرها وصولاً إلى تحقيق الأهداف.

 

10 أفكار تساعدك على استغلال العطلة الصيفية وجعلها مثمرة

 

وبلا شك فإن الأطفال بحاجة إلى المرح والراحة خلال فترة الصيف فهم محملون بأعباء العام الدراسي وواجهوا ضغوطاً كثيرة من المعلمين والأهل من أجل الحصول على معدلات دراسية عالية،

لكن يجب أن يتوفر عنصر التوازن فيما ستقدمه الأسرة من برامج لأطفالها سواءً ترفيهية أو تعليمية، خارجية أو داخل المنزل.

ها هي الفرصة قد لاحت أمامكم لإنجاز ما كنتم ترغبون بإنجازه خلال أيام الدوام،

فرصة لتجربة ما هو جديد ومفيد في ذات الوقت، وتحقيق الأهداف التي تحلمون بها.

 

اقرئي أيضًا/ 7 نصائح لتعليم طفلك العادات الصحية

 

فإذا كنتم – أعزاءنا – الآباء والأمهات ممن يهتمون بوضع خطط لاستثمار فترة الصيف،

أو كنتم ممن لا يأبهون بذلك وصادفتم قراءة هذا المقال، فإليكم بعض الأفكار والنشاطات التي ستملأ أوقات أبنائكم الطويلة بالمتعة والفائدة خلال فترة العطلة الصيفية، قبل أن تشارف على الانتهاء.

 

10 أفكار تساعدك على استغلال العطلة الصيفية وجعلها مثمرة

 

  • البيت هو المكان الأساسي لاستثمار الإجازة:

يعد البيت المكان الأول لتربية الأبناء والنقطة المركزية التي تجمعهم للانطلاق نحو تحقيق أهدافهم المنشودة،

لذلك بإمكان الأهل تجهيز غرفة مخصصة للعب وصناعة الألعاب من خلال إعادة تدوير بعض مستلزمات المنزل التي هم ليسوا بحاجة إليها وهذا الأمر له بعد تربوي وتعليمي.

فمثلاً بالإمكان صناعة لوحة تعليمية من قطع الكرتون غير اللازمة،

تكون هذه اللوحة مخصصة لتعلم بعض العمليات الحسابية ولكن بطريقة اللعب من خلال عمل مربعات داخل اللوحة الكبيرة الأساسية وكتابة الأرقام بداخلها ليستطيع الطفل وضع الإجابة في مكانها الصحيح،

والأفضل أن تكون قطع الكرتون المربعة متحركة لتغيير الأرقام وهكذا.

 

أيضاً، بإمكان الأم وضع خطة لتعويد أبنائها على أداء بعض الأعمال المنزلية خلال فترة العطلة الصيفية،

كأن يكون لكل ابن مهمة معينة خلال اليوم عليه تنفيذها، فمثلاً يرتب أحدهم غرفة النوم والآخر الصالون وثالث يرتب المكتبة… وهكذا؛

لكي يتعلموا أنه يجب أن يبقى البيت نظيفاً وأيضاً يجددوا نشاطهم خلال اليوم بعيداً عن الكسل والخمول.

 

10 أفكار تساعدك على استغلال العطلة الصيفية وجعلها مثمرة

 

  • تسجيل الأطفال حسب أعمارهم في مخيمات صيفية:

قبل أن ينتهي العام الدراسي بأسابيع تبدأ عادة بعض المراكز التعليمية والتثقيفية والترفيهية ببث الإعلانات والترويج للمخيمات الصيفية الخاصة بها،

وعلى الأم التي تحرص أن تملأ وقت فراغ ابنها أن تنتبه لمثل هذه الأمور لما فيها من فائدة كبيرة ستعود على الطفل.

وبحسب ميول الطفل بإمكان الأم تسجيله،

فبعض المخيمات الصيفية تعليمية وتثقيفية بحتة، والبعض الآخر ترفيهي فقط، وهناك ما يجمع بين التعليم والترفيه.

 

  • تخصيص وقت لقراءة كتاب:

يقال بأن “خير جليس في الزمان كتاب”،

والعطلة الصيفية طويلة إلى حد ما، فلا بأس أن يخصص الأهل وقتاً معيناً خلال اليوم للقراءة مع ضرورة تحديد فترة زمنية لإنجاز القصة أو الكتاب الذي يقرأه الأبناء.

ولا مانع أيضاً أن تكون هناك مكتبة صغيرة أو زاوية معينة في المنزل للكتب

وذلك لتحفيز الأبناء على القراءة وجذبهم نحوها؛ ليعتادوا عليها لاحقاً وتصبح ضمن أولوياتهم خلال اليوم.

وللتشجيع بإمكان الأم مثلاً أن تخصص جائزة لمن ينتهي من قراءة كتاب في مدة زمنية معينة،

سواء جائزة نقدية أو لعبة معينة أو ربما أخذ الطفل للترفيه خارج المنزل كتشجيع.

 

  • التسجيل في إحدى الدورات التعليمية:

بلا شك قد تعب الأطفال خلال السنة الدراسية.

وهم من وجهة نظرهم يحتاجون للعب فقط والترفيه عن أنفسهم بعيداً عن أجواء الدراسة،

لكن الأفضل استمرار العملية التعليمية خلال فترة الإجازة ولو بالشيء اليسير كي لا يصبح هناك فاصل زمني كبير بين السنوات الدراسية ويكون الطفل قد نسي خلالها ما تعلمه في السنة الماضية،

وهنا يتجلى عنصر التوازن الذي تحدثنا عنه سابقاً فيما يتعلق بإفراد بعض الوقت للتعلم والبعض الآخر للعب.

هناك الكثير من الدورات التعليمية على سبيل المثال:

دورات خاصة بالحاسب الآلي، دورات تحسين الخط العربي، دورات لتعلم أساسيات اللغة الإنجليزية، تعلم الرسم من البداية

وهلم جرا.

 

10 أفكار تساعدك على استغلال العطلة الصيفية وجعلها مثمرة

 

  • السفر في حال المقدرة:

إذا كنتم ممن يحبون التجوال، ولديكم المقدرة المادية والمعنوية

بإمكانكم الذهاب في نزهة قصيرة مع الأبناء خارج البلاد خلال فترة العطلة الصيفية لمدة أسبوع أو أسبوعين على أبعد تقدير؛

وذلك من أجل الترفيه عن النفس والتعرف على أماكن جديدة، ولا مانع من التعرف على الأماكن الأثرية والسياحية الخاصة بالدولة التي ستسافرون إليها.

 

اقرأ أيضًا/ الصحة النفسية للطفل

 

  • زيارة الأماكن السياحية في بلدك:

في كل بلاد العالم لا بد من وجود أماكن سياحية وأثرية، وزيارتها ليست مكلفة على الإطلاق،

وخلال فترة العطلة الصيفية إذا بقي هناك متسع من الوقت للترفيه عن الأبناء بإمكانكم أخذهم في رحلة سياحية للتعرف على بعض الأماكن السياحية والأثرية في بلدك وتقديم معلومات عنها للأبناء،

هذا الأمر يجمع بين المتعة والتعلم وبذلك يكون الطفل قد استفاد من رحلته خلال يوم من أيام العطلة.

 

  • تعلم حرفة:

تعلم حرفة معينة ليس بالأمر الصعب إطلاقاً، إذا كانت الأم أو الأب يعملون في حرفة معينة أو يتقنونها بإمكانهم تعليمها لأبنائهم، أو توجيه الأبناء نحو التعلم الذاتي عبر المنصات الإلكترونية المتنوعة وخاصة اليوتيوب الذي يوفر الكثير من الفيديوهات الخاصة بالحرف وبكل سهولة يمكن تعلمها.

على سبيل المثال، يمكن تعلم حرفة التطريز اليدوي أو الخياطة للفتيات عبر اليوتيوب، وحرفة الزراعة للذكور.

 

10 أفكار تساعدك على استغلال العطلة الصيفية وجعلها مثمرة

 

  • الاشتراك في نادٍ رياضي:

يرغب الكثير من الأشبال في الذهاب إلى النوادي الرياضة خاصة إذا كان لديهم ميولاً نحو نوعاً معيناً ومفضلاً من الرياضات المختلفة،

كأن تكون هوايته لعبة الكونغفو أو الكاراتيه، أو تنس الطاولة، أو ألعاب القوى وغيرها الكثير من الأمثلة.

على الأهل أن يحترموا توجه الابن نحو هذه الرياضة بل وتشجيعه للذهاب من أجل كسب القوة الجسدية وكذلك تنمية القوى العقلية لديه من خلال هذه الرياضات.

 

اقرئي أيضًا/ 8 أطعمة صحية تعزز صحة طفلك

 

  • تعلم لغة جديدة:

إذا كنت عزيزتي الأم ممن يرغبون بتطوير أبنائهم خلال فترة العطلة الصيفية

فبإمكانك تسجيلهم في دورات مخصصة ومكثفة لتعلم لغة جديدة غير اللغة الأم، كاللغة الإنجليزية مثلاً أو الفرنسية وغيرها.

 

10 أفكار تساعدك على استغلال العطلة الصيفية وجعلها مثمرة

 

  • الاحتفال بانتهاء العطلة الصيفية

عزيزتي الأم لا بد ولكل شيء نهاية، والعطلة الصيفية أيضاً ستنتهي بعد انقضاء مدتها المحددة،

لذلك لا مانع من تشجيع أبنائك وتحضيرهم نفسياً وجسدياً لاستقبال عام دراسي جديد

عبر إقامة احتفالية بسيطة يجمعون من خلالها أصدقائهم وتجهزين لهم كل ما يشتهون من أطعمة مع توفير الجو المناسب من أجل اللعب والمرح.

 

 

وأنت كيف تفضل أن تقضي عطلتك؟ لنستفيد من بعضنا البعض 🙏

إعداد / ولاء محمد الجعبري

جرافيك/ محمد شمالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

هل ترغب بالحصول على مقالات رائعة!

اشترك الآن بنشرة تجارة بلا حدود البريدية