كيف تستطيع كمسوّق إلكتروني الاستفادة من مزايا عالم التسويق الإلكتروني والحد من عيوبها - تجارة بلاحدود

كيف تستطيع كمسوّق إلكتروني الاستفادة من مزايا عالم التسويق الإلكتروني والحد من عيوبها

4 طرق أساسية لتسويق منتجك أو العلامة التجارية الخاص
4 طرق أساسية لتسويق منتجك أو العلامة التجارية الخاصة بك على وسائل التواصل الاجتماعي
أكتوبر 3, 2017
كيف يمكن للتسويق بالمحتوى أن يعزز مبيعاتك
كيف يمكن للتسويق بالمحتوى أن يعزز مبيعاتك
أكتوبر 12, 2017

كيف تستطيع كمسوّق إلكتروني الاستفادة من مزايا عالم التسويق الإلكتروني والحد من عيوبها

كيف تستطيع كمسوّق إلكتروني الاستفادة من مزايا عالم التسويق الإلكتروني والحد من عيوبها

إنصاف علاء حبيب

جرافيك/ محمد شمالي

في الآونة الأخيرة لاحظنا غزو مواقع التواصل الاجتماعي لحياتنا بشكل كبير، وليس فقط على الصعيد الشخصي، بل تعداها لتدخل عالم المؤسسات والشركات، وفي ظل وجود صفحات خاصة بها عبر كافة المنصات الاجتماعية، أصبح الرابط الأهم هو أن وسائل الإعلام الاجتماعي تلعب دورا مهما في مجال التسويق الإلكتروني، فمع التقدم الرقمي الحاصل والذي أثر بشكل ملحوظ على مختلف إيقاعات الحياة ظهرت معها العديد من الوظائف الجديدة مثل التسويق الإلكتروني.

 لذلك لا تستغرب عزيزي حين نؤكد أن احتياجات السوق تحتاج وبشدة لمهنة جديدة، تحت اسم مهنة أخصائي تسويق إلكتروني، أو متخصص شبكات اجتماعية؛ فالعديد من الشركات والعلامات التجارية اكتشفت بأن توفير الخدمات لنشطاء المستخدمين على وسائل الإعلام الاجتماعية يمكنها أن تزيد من عملية البيع بشكل كبير، والآن أصبح كل مشروع قائم بحاجة إلى مسوّق إلكتروني ناجح.

وحين تتصفح حساباتك الشخصية وترى إعلانًا لمؤسسة ما بحاجة لرجل تسويق إلكتروني، سوف تتساءل من هو المسوق الإلكتروني وكيف يمكنني أن أصبح مسوقًا ناجحًا، وستجعل هذه الصدفة آفاقك تتسع لتبحث بعمق حول هذه المهنة، مثلما لديك شغف الآن لتحظى بمعلومات أكثر عنها، ولكن من يمتهن مهنة المسوق الإلكتروني، عليه أن يمتلك عدداً من المهارات والقدرات ليحقق نجاحا باهرا، وهذه

أفضل مهارات المسوق الإلكتروني الناجح: 

  1. الإلمام بمهارات التعامل مع الأدوات التكنولوجية المختلفة.
  2. يمكنه التعامل مع وسائل الإعلام الاجتماعي، ويعرف كل خباياها.
  3. معرفة جيدة بمختلف مواقع التواصل وكيف يمكنه استخدامها لصالحه.
  4. معرفة أسرار محركات البحث المتنوعة.
  5. مواكبة التطورات الحاصلة في العالم الرقمي بشكل جيد.
  6. اكتساب مهارات التطوير السريعة
  7. القدرة على الصمود أمام منافسة المواقع الأخرى
  8. فهم احتياجات المستهلك وبناء جسر ثقة متين مع الزبون كيفما كان.
  9. القدرة العالية على الاقناع.
  10. إتقان اللغة الإنجليزية.

إذا كنت تمتلك هذه المهارات، فأنت إذن تخطو في الطريق السليم لتصبح مسوقا إلكترونيا ناجحا، وهذه النصائح لك أيضا:

 

1-استجب لمطالب العميل:

الأخصائيون في وسائل الإعلام يعدون العميل ملكًا؛ وذلك لأن العميل هو الذي يدفع مقابل ما يريد، لهذا يجب الاستجابة دوما لمطالب العملاء مع استحضار الصبر كعامل أساسي لإرضائهم، وإسعادهم بشتى الطرق لكي تمضي العلاقة بينك وبينهم على النحو الأفضل، وبهذه الطريقة ستصبح أخصائياً متميزًا في هذا المجال.

متابعة مطالب العملاء

متابعة مطالب العملاء بدقة وفي الوقت المناسب مهمة شاقة ولكنها تقيس مدى نجاحك

 

2- حدد هدفك:

كل حملة على وسائل الإعلام الاجتماعي لها مؤشر للأداء، الذي يقيس نسبة النجاح وبلوغ الهدف المنشود، ولمزيد من تحسين الحملة نجد أن بعضاً من وسائل الإعلام الاجتماعية كالفيس بوك وتويتر، لديهما خدمات فعالة للمحتوى الإعلاني التي ستساعدهم على الترويج والحصول على حركة المرور أكثر مما هي عليه الآن.

3- ركز على صائدي المسابقات:

هناك مجموعة كبيرة من مستخدمي وسائل الإعلام الاجتماعية الذين يتصيدون الإشعارات المهمة على الشبكات الاجتماعية، بهدف الحصول على الهدايا المجانية التي تقدم من خلال الشبكات، ولهذا عرفوا بصائدي المسابقات، ولكي تكون أخصائياً متميزًا في التسويق الإلكتروني يجب عليك أن تولي اهتمامًا لهذه الفئة أيضًا، وعليك أن تفكر في مسابقة مفيدة، ولا تنس مراعاة الشروط التي تعمل على تقليل أو إزالة الغش بين المشاركين، أي اعمل في إطار أخلاقي.

4- اهتم بأصحاب الشكاوى:

عليك أن تهتم بالشكاوى وتضع طرقا لحلها؛ لأنك إن تجاهلتها ستتسبب في نفور عملائك، لهذا فالطريقة الأنسب للرد على الشكاوى هي تهدئة العملاء، والرد باحترافية ودون استغباء للعميل، مع الحرص على تجنب العاطفة أثناء الرد، بالإضافة إلى أن الرد السريع هو المفتاح الرئيس في الحل، وهذا لكي يتسنى للعملاء الرضا على الخدمات ما بعد البيع لعلاماتك التجارية.

5- ضع أفكار حملات إعلانية:

تلعب الحملات دورًا مهما لدى وسائل الإعلام الاجتماعي وكذلك العلامات التجارية، وذلك لأن الحملات يمكن أن تحدث لديهم تأثيرًا فيروسيا لمزيد من الانتشار، أو أن تواجدها يمكن أن يثير اهتمام الكثير من الناس، وعلى غرار ذلك فإن إيجاد الأفكار للحملات الإعلانية ليس بالأمر السهل، لهذا يجب التركيز بإبداع للحصول على فكرة فريدة تستطيع الانتشار بين الناس، وإذا لم يتم قبول فكرتك من قبل الرئيس في العمل أو العميل، فلا يهم لأنه يمكن أن تأتي فرصة جديدة تسمح لك باستخدام تلك الفكرة وتعديلها لحملة خاصة بعلامتك التجارية.

إنشاء الحملة الإعلانية

إنشاء الحملة الإعلانية من أهم الأمور التي يجب على المسوق الإلكتروني أن يحترفها

 

6- تعامل مع الكارهين:

إذا واجهك عدد من تعليقات المحبطين الكارهين لمنتجك أو لما تقدمه، لا تقلق أبدا وذلك لأنه بإمكانك الرد عليهم بما يناسب إطار الأخلاق، وإن كنت مشتتًا في الرد عليك القيام بعملية التبليغ المتاحة في كافة الوسائل الاجتماعية، وبعدها تتعامل معهم إدارة الوسيلة نفسها.

  • والآن عليك أن تركز جيدًا على مزايا التسويق الإلكتروني، وكيفية تسخيرها لإفادتك عبر وسائل الإعلام الاجتماعي:

  • وداعا للحدود الجغرافية على شبكة الإنترنت، إذن فأنت تصل إلى كافة أرجاء العالم فور وجودك بحسابات على المنصات الاجتماعية.
  • السرعة في الحصول على البيانات والنقل والانتشار للمعلومات كل هذا جعل من جودة العملية التسويقية نظم فعالة، وهذا ما يوصلك للزبون بشكل غير مباشر وغير تقليدي .
  • الاستجابة الفورية بسبب تفاعل الزبون ومعرفة ردة فعله حول علامتك التجارية.
  • الربط المستمر بالعملاء في أي وقت وأي مكان، وأن العمل عبر الإنترنت يمكنك من البقاء على القمة دائما .
  • إخبار العملاء بالتغيرات التي تحمل أخباراً جديدة فورا.
  • التصحيح العاجل والفوري حين وقوع خطأ مطبعي سواء في منشور ما أو رسالة، فيمكنك تصحيحها .
  • إمكانية في التعامل بكل لغات العالم الشائعة مما يسهل أمور التجارة والتبادل.

 المسوق الإلكتروني

المسوق الإلكتروني الذي يطمح للاحتراف عليه أن يجهز نفسه لذلك جيدًا

 

والآن بلا شك أن للتسويق الإلكتروني عيوب أيضا، والتي قد تنهي عملك ويصبح رصيدك صفرا، ولكن كيف يمكنك الحد منها كمسوق إلكتروني ناجح وتحظى بعدد كبير من العملاء المتفاعلين؟

  • التسويق عبر الإنترنت يعطي النجاح ولكنه يعبر عن الفشل؛ لأن زوار الموقع يمكن أن يخرجوا منه بكل بساطة، لذلك اجعل منشوراتك تتحدث عنك، والأهم أن يكون محتواك جذابًا.
  • تكاليف التسويق عبر الإنترنت يصعب التنبؤ بها مقدماً ويمكن أن تكون باهظة الثمن، لذلك عليك وضع موازنة مالية مرنة وسهلة التغيير مع الأمور الطارئة .
  • شبكة الإنترنت أصبحت مزدحمة للغاية وفيها محيط عميق من المعلومات، لذلك حدد ماذا تريد أن تقدم للمستخدمين.
  • التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي لا يصل للجميع، لذلك استخدم المواقع التي تمكنك من تحديد من هو جمهورك .
  • الدخول عبر الإنترنت يمكن أن يكون في وقت معين بالنسبة للكثيرين، لذلك اختر الوقت المناسب كي تصل لأكبر قدر ممكن من المستخدمين .

كما يجب عليك أن تعلم عزيزي القارئ، أن التسويق الإلكتروني هو المفتاح الحديث الذي تلجأ له العديد من الشركات والمستثمرين الذين يريدون تحقيق تطوير المنتجات والخدمات التي يقدمونها لزبائنهم حول العالم، بحيث توفر لهم شبكة الإنترنت إمكانية التواصل مع مختلف بقاع العالم دون الحاجة لإتباع إجراءات معقدة فقط يجب اختيار الأدوات الإلكترونية المناسبة، ثم المضي في التسويق والترويج للمنتجات، أو الخدمات المراد تسويقها.

موضوعات مرتبطة:

دور المدونة في تعزيز مبيعاتك وزيادة أرباحك

التسويق بالمحتوى الجيد يحقق أهدافك

اقرأ أيضًا/ 5 خطوات لتهيّئ موقعك للسيو – SEO وتتغلب على منافسيك

6 أنواع من العملاء، تعلم كيف تتعامل معهم

كيف تتفاوض مع العملاء؛ لتنجح الصفقة

عندما ينصرف عنك العميل، ابحث عن السبب

كيف تبقي عملاءك سعداء؟ استراتيجيات ونصائح

اترك رد

بادر بالتسجيل معنا

هل تريد الكتابة في مدونتنا؟


 
اكتب الآن