5 (100%) 12 تقييمs

هل سمعت بمصطلح التسويق المقالي أو المقال التسويقي  من قبل؟ حتى لو لم تكن قد سمعت بهما أو بأحدهما من قبل، فإن المفهوم أو التصور الذي لديك عن كل من: المقال وعن التسويق – مهما كان بسيطاً وبدائياً – فهو يكفي لتربط جيداً بينهما وتفهم ماذا يعني المصطلح.

التسويق المقالي أو التسويق بوساطة المقال هو نوع منتشر جداً في التسويق الإلكتروني تحديداً خصوصاً وأن (مقال) هو مفهوم واسع جداً.

تحدثنا في المقال السابق عن أشكال المحتوى التسويقي الذي ينجح مع مجالات بعينها، وهنا نتحدث عن أحد هذه الأنواع باستفاضة.

 

 

اقرأ المقال هنا/ نصائح للمسوقين بالعمولة (2): أنواع و أشكال المحتوى التسويقي الناجح

 

 

ماذا نعني بـ كتابة مقال تسويقي؟

والمقال التسويقي يشبه أحاديث جلسة ودية بين المسوق وبين العميل، تتناول مزايا وعيوب منتج ما، أو شرح خدمة معينة بالتفصيل.

كما يجب معرفة أن المقال ينقسم إلى عدة أقسام أو أشكال،

ينجح المقال التسويقي في الترويج والتعريف بمنتجات وخدمات في الكثير من المجالات، وهو الأمر الذي لا يزال يفاجئ الخبراء باستمرار Click to Tweet
.

 

كتابة مقال تسويقي ناجح

 

فمثلاً، إذا بحثت وتساءلت ستجد أنك شخصياً أيضاً ممن يقرؤون النصوص والمقالات التي يكتبها الآخرون عن تجاربهم في السفر مثلاً، في القراءة لكاتب معين، أو في مدونة معينة، أو على الأقل عن منتجات استخدموها، أو خدمات يحتاجون إليها، أما إذا كنت أكثر تخصصاً فإنك سوف تكتب في مربع البحث (مقال عن كذا…).

وسواء كان الباحث مهتماً بمجال: التقنية، المال، الأعمال، الجمال، الصحة، التسويق، الضيافة، الموضة، الترفيه، المهن، الأمومة، التربية… سيقرأ مقالات متعلقة!

 

كيفية كتابة مقال تسويقي ناجح:

فيما يلي بعض النصائح المهمّة لكتابة مقال يراعي أصول الكتابة، ليكون في أول النتائج عند البحث:

  • حدد هدفك الذي تريد تحقيقه من كتابة مقال تسويقي:

لكل مقال هدف وموضوع محدد، يمكنك اختياره بناءً على اعتبارات، أولها دراسة الجمهور وحاجة العميل لمحتوى المقال التسويقي الذي تقدمه Click to Tweet

أما أفكار المقالات فكثيرة، من بينها: منتجاتك، خدماتك، قصص العملاء، مزايا وعيوب، مقارنات بين المنتجات والخدمات، وكل ما يتعلق بخدمتك ومنتجك من خدمات وموضوعات ومنتجات مساعدة هو مادة صالحة للكتابة عنها.

ويمكنك استخدام ورقة فارغة لتجري عصفاّ ذهنيا باستحضار ما تعرفه سابقاً وما تسمعه من تعليقات المشاركين، وغيرها.

أنصحك جدياً باستخدام الأوراق دوما في التفكير والخربشات والترجمة وبدايات الكتابة لأي موضوع ففيها الكثير جداً من الفوائد أهمها الإلهام الذي يدفع بعضه في الأفكار والمحاور وإعطاء المتسع للتفكير والكتابة سريعا دون تشتيت النظر أو الوقوع في فخ المشاكل التقنية والأخطاء في الملفات الإلكترونية وغيرها.

ولتحديد هدفك من كتابة مقال تسويقي اسأل نفسك:

  • هل تكتب المقال للتعريف بمنتج والإعلان عن خدمة؟

  • هل تكتبه لتحقيق مبيعات؟

  • هل تكتبه بهدف زيادة جمهور القراء؟

  • هل تكتبه بهدف تحويل الزوار إلى عملاء؟

  • هل تكتبه للتعريف بعلامتك التجارية؟

  • هل تكتب مقالاً لتسويق نفسك وإثبات قدراتك؟

كما أنصحك بحمل مذكرة أو نوتة تدون فيها الأفكار المتعلقة والتي تخطر ببالك دائماً، حتى لا يصعب اختيار فكرة لاحقاً عندما تريد كتابة مقال، فتعود إلى مذكرتك أو نوتة الملاحظات الخاصة بك، لتجد مزرعة من الأفكار وتخصص الوقت للإبداع أكثر.

 

تحديد الجمهور الذي تكتب له ومعرفة احتياجاته واهتماماته بدقة، سوف يساعدك على صناعة محتوى عظيم، وتقديم مقال يقرأ آلاف المرات.

مهم جداً أن تتعرف إلى الجمهور الذي توجه إليه المقال وتعرف خصائصه واهتماماته وثقافته قبل كتابة المقال Click to Tweet

فإنك بناءً على هذه المعلومات سوف تحدد اللغة التي ستخاطبه بها، والطريقة التي ستكتب بها، وتضع محاور المقال بناءً عليها.

ويمكنك تحديد الجمهور بعدة طرق أهمها قراءة تحليل البيانات والكتابة لاحقاً ضمن النتائج وما يجذب الجمهور أكثر، ومعرفة الفئات العمرية والمناطق الجغرافية للجمهور الأكثر زيارة.

كما ويمكنك كذلك تحديد هدف مقالك بناءً على سلوك جمهورك، وتفاعلهم.

 

كيفية كتابة مقال تسويقي ، كتابة مقالات تسويقية

 

  • حدد كلمات مفتاحية قوية تتعلق بموضوع المقال التسويقي:

تحديد الكلمات المفتاحية والكلمات الرئيسية وفق تكتيك تسويقي ناجح هو كلمة السر لانتشار مقالك ووصوله مهما كنت مبتدئاً.

وقد أصبح يسيراً أمر إيجاد كلمات مفتاحية متعلقة بموضوعك وتحقق هدفك بوساطة بعض المواقع المتخصصة.

يمكنك وضع 3 كلمات مفتاحية للمقال الواحد، حتى تبتعد عن الحشو، وتستطيع كتابة مقال تسويقي ناجح يقدم معلومات وبيانات مفيدة.

وإليك هذه النصائح العامة السريعة عند اختيار كلمات مفتاحية:

  • احرص على أن تكون الكلمات المفتاحية متعلقة بصلب موضوع مقالك

  • اختبرها في محركات البحث ومخطط الكلمات المفتاحية.

  • اختر الكلمات المفتاحية التي تظهر في أول نتائج البحث، والتي تحظى بمنافسة أقل.

 

اقرأ أيضاً/ 6 أدوات أبحاث الكلمات المفتاحية | Keyword Research المجانية

 

 

  • اهتم ببنية المقال التسويقي وتقسيمه:

كتابة مقال تسويقي ناجح يجب أن تراعي تقسيم المقال الجيد إلى خمسة أقسام رئيسة: العنوان، المقدمة، جسم المقال، الملخص، والطلب.

وفيا يلي سنتناول هذه العناصر الخمسة بالتوضيح فيما يلي:

  1. العنوان:

عنوان المقال يجب أن يكون جذابا، ولا نعني الصياغة الأدبية الباهرة، بقدر ما نعني تعبيره عن حاجة العميل.

كما

يفضل أن يعبر عنوان المقال بدقة عن المحتوى، تذكر أن العميل ذكي، وقد ينبذ كل مقالات مدونتك إن شعر بالغش Click to Tweet
.

ولوضع عنوان قويّ عند كتابة مقال تسويقي ناجح: التشويق، استخدم الأرقام، العبارات الإيجابية، العبارات التعليمية، صيغة السؤال، تقديم الحلول.

مثلاً:

  • كيفية صناعة حلوى سريعة في 6 خطوات فقط

  • الدليل الشامل في التسويق عبر لينكد إن.

  • هل تبحث عن سيارات مستعملة بأسعار مناسبة؟

  • ماذا تعرف عن نظام التسويق بالعمولة؟

  • 3 حلول بسيطة لمشكلة ظهور رسالة الخطأ التقني

  • أسرار الحصول على جسم مشدود

  1. المقدمة:

مقدمة المقال أهم جزء فيه فهي التي تحفز القارئ لإكمال القراءة أو تنفره منه.

اكتب مقدمة من 3 فقرات مثلًا، كل فقرة منها تتكون ثلاث جمل مترابطة، مشوّقة، وبلغة مناسبة.

سوف تحفز القارئ في مقدمتك على الاستمرار في القراءة، حين يعلم كمّ الفائدة والمتعة التي سيجنيها إن أكمل القراءة.

 

  1. جسم المقال:

جسم المقال هو اللب، الجزء الرئيس وأهم ما في الأمر، لذلك عليك صوغه وكتابته بدقة والاهتمام بأدق تفاصيله.

  • عليك تقسيم المحاور إلى فقرات مترابطة، ليبدو مظهر المقال مريحاً للعين.
  • اكتب المحاور والأفكار بتسلسل وانسياب حتى لا يتعثر القارئ ويمل من بعثرة الأفكار.
  • احرص أن يكون مقالك منظما وخاليا من الأخطاء الشائعة والأخطاء النحوية والإملائية قدر الإمكان.
  • ضع عناوين فرعية دقيقة وملائمة لموضوع مقالك.
  • ابتعد عن الحشو، واكتب معلومات مهمة ودقيقة بعد أن تتأكد منها.
  • اعتمد طريقة تقسيم المحاور إلى نقاط محددة فهذا يجعل السرد أسهل ويرغّب القراء بمتابعة القراءة.
  • ابتعد تماما عن النسخ واللصق فإنك بذلك ستؤذي نفسك جداً ككاتب وإن قدمت شيئًا مكررا فأعد صياغته ليكون خاصًا بك.
  • وهذا الأمر ينطبق على الترجمة أيضًا إذا ترجمت مقالا لتكن كتابته بأسلوبك أنت وليس بأسلوب آخرين وإن سبقك غيرك بترجمته.
  • أود تنبيهك إلى أن هنالك الكثير من البرامج تكشف النصوص المنسوخة، وبدورها محركات البحث ستعدها “سبام” أو مواقع متطفلة.
  • وزع الكلمات المفتاحية بشكل متوازن على كامل المقال واحرص على تضمينها في العنوان، المقدمة، العناوين الجانبية والفرعية داخل المقال، وفي الفقرات من وقت لآخر.
  • اجعل المحتوى مستفزاً للقارئ، بمعنى أن تحفزه للتعليق والمشاركة مع أصدقائه والمهتمين، والإدلاء برأيه ومتابعتك دومًا.

 

 

هل أنت كاتب؟ يمكنك الكتابة معنا – اقرأ هنا ⇐ اكتب معنا

 

  1. الملخص:

في ملخص المقال اكتب مجمل ما شرحته في المقال بإيجاز في فقرة أو اثنتين، تراجع فيه مع القارئ معلوماته وتذكره بأنك قدمت له تلك المعلومة بالتفصيل في الأعلى.

اجمع أهم نقاط الموضوع الذي تكتب عنه في عشرة أسطر، وابدأ بتلخيصها، وإعادة صياغتها، وحذف المكرر ثم اعتمدها.

 

  1. الطلب – call to action:

كتابة مقال تسويقي تختلف عن المقالات الأخرى بأنها تريد التفاعل وتحب التفاعل وتنتشر به، لذلك افعل ذلك في فقرة الطلب. Click to Tweet

الطلب يعدّ جزءًا مهما في المقالات التفاعلية، بعد أن تستفز القارئ من خلال المحتوى عليك أن تدعوه للتعليق والاشتراك في قائمتك البريدية لمتابعة جديدك.

كلم القارئ، تودد إليه، اسأله عن رأيه، اطلب منه المساعدة، حاول وبشدة أن تخلق ارتباطًا بينك وبين القارئ في كل مقال تكتبه.

حين يشعر القارئ بحاجته إليك سيظل قريبًا منك ويتابعك، ويتردد على مدونتك ويشاركها مع المهتمين مثله.

اطلب من جمهورك في نهاية المقال أن يشاركوه مع المهتمين، وأن يدلوا بآرائهم ويراسلوك بمقترحاتهم.

وادفعهم أيضًا لقراءة المقالات المشابهة في ذات الموضوع واحرص على إبقائهم لأطول وقت ممكن في مدونتك بتقديم محتوى يستحق اهتمامهم.

 

 

اقرأ أيضاً/ كيف تكتب تدوينة ممتازة في ساعة واحدة فقط 20 نصيحة من الأشخاص الذين قاموا بذلك

 

 

المقال التسويقي ، التسويق المقالي ، تسويق مقالي ، تسويق بالمقالات ،

 

  • أعد مراجعة المقال التسويقي قبل نشره:

وعند كتابة مقال تسويقي لا تستعجل النشر مباشرة، انتظر يوماً أو اثنين؛ ليس فقط لتنقيته من الأخطاء الشائعة والتدقيق الإملائي والنحوي، وإنما للحصول على أفضل نسخة منه. Click to Tweet

يسعدني أن أخبرك بسر مشترك لدى أغلب الكُتَّاب الذين أعرفهم: عندما يكتبون مقالا تسويقياً أو أيا كان نوعه وتصنيفه، يضعونه جانباً لعدة أيام مثلاً أو مدة تطول قدر الإمكان، وعند العودة إليه يجددون مصطلحاته ويضيفون المزيد ويحذفون الزيادات، فيحصلون على مقال في منتهى الجمال.

 

 

شاهد أيضاً/ إنفوجرافيك: كيفية كتابة مقال مميز يوافق محركات البحث

 

 

ولكنني أود لفت انتباهك إلى أن التوقيت مهم، فقد تضطر لنشر مقال يومي، وليس لديك مخزون، فتكتب وتنشر مباشرة.

أنبهك أيضاً… ما لم تكن قد كتبت عشرات المقالات سابقاً، فلا أنصحك بخطو هذه الخطوة، ونشر ما تكتبه مباشرة للجمهور.

لن تخسر شيئاً بل الحقيقة أنك ستكسب الكثير جداً حين تدقق مقالك لُغويا، نحوياً، وتدقق المعلومات الواردة والبيانات قبل النشر.

 

هل تواجهك مشكلة معينة في كتابة مقال تسويقي، راسلنا باستفسارك وسنجيب عنه بسرور وتفان.

يمكنك التعليق هنا أو الإرسال إلى البريد المخصص: [email protected]

 

سماح ضيف الله المزين

جرافيك/ محمد شمالي 

Samah
Samah
كاتبة فلسطينية من قطاع غزة، تحمل شهادة البكالوريوس في علوم المكتبات والمعلومات، وعدة شهادات معتمدة في اللغات، الإعلام، التكنولوجيا، والتسويق الإلكتروني. عملت مع عدة قنوات فضائية، وتعمل حالياً في صناعة وترجمة المحتوى، SEO، التدقيق والمراجعة اللغوية، الكتابة الفنية، والتدريب على فنون الكتابة الإبداعية، صدر لها ثلاثة كتب أدبية: (وطن تدفأ بالقصيد - شعر) ، (في ثنية ضفيرة - حكائيات ورسائل) و (فوجئت بي حياً ... وبآخرين - ريمونتادا تصوّر حرب 2014 على قطاع غزة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

هل ترغب بالحصول على مقالات رائعة!

اشترك الآن بنشرة تجارة بلا حدود البريدية