بين الأطعمة المقلية والأطعمة المشوية الأضرار والفوائد

الأطعمة المقلية والأطعمة المشوية
قيّم المقال

إنصاف علاء حبيب

جرافيك/ محمد شمالي

قبل أن تلتهم وجبة غذائية كاملة، وترضي شغفك بإشباع جوعك الذي لم تكن تحتمله، وتملأ معدتك بكمية كبيرة من الطعام، عليك أن تدرك جيدًا أن الطعام قد يسبب لك الضرر.

وإذا كنت تفعل ذلك، هل تدرك أين أنت تحديداً، إذا كنت مستفيداً فعلاً من قيمتها الغذائية، أم متضرراً؛ لأن بعض الأصناف المفيدة تصبح مضرّة حين تُعد بطريقة خاطئة!

فالطعام سلاح ذو حدين أيضاً كغيره من الأشياء الكثيرة، وعليك الانتباه، متى يكون ضارًا ومتى يكون مفيدًا!

سأحدثك اليوم عن جُملة من فوائد وأضرار الأطعمة المشوية، والأخرى المقلية؛ لتطمئن:

 

أولاً/ الطعام المشوي:

له نكهة تميزه عن الطعام المقلي أو المطهو بالطرق التقليدية، ويكون أقل ضرراً وأكثر فائدةً من الأطعمة المقلية بالزيوت المهدرجة والمطبوخة، ولعل من يتبعون الحميات الغذائية يكونون أكثر حرصًا من غيرهم على تناول الطعام المشوي؛ لأنه أخف وأكثر فائدة من الطعام المقلي وأقل في عدد السعرات الحرارية، ولكل يبقي السؤال الأهم هل الطعام المشوي له ضرر بالفعل؟

أضرار الطعام المشويّ:

عندما تحضر الموقد والأسياخ لتبدأ حفلة الشواء، وتضع اللحوم على الموقد، تبدأ الخطورة بالتشكّل؛ نتيجة تعرض الدهون للحرارة، حيث تبدأ العصارة بالسيلان على الجمر من ثم انبعاث المواد السامة والمسرطنة على شكل غازات، لذلك، فإنّ أكثر ضرر يمكن التعرض له، هو شوي الجلد، وعليه فيجب استبعاد الجلد تمامًا عند الشوي، وعدم تعريضه للحرارة.

وبصفة عامة، يحتوي اللحم على مادة الكيرياتين التي تتفاعل مع الحرارة، وتنتج ما يعرف هيتيروسايكليك أمين (HCA)، وهو من أخطر المواد التي تسبب السرطان، ولكن باختلاف نوع اللحم وطريقة الطهي وأيضًا درجة الحرارة.

ومن أهم أضرار مجموعة هيتيروسايكليك، أنها قادرة على إلحاق الضرر بالمادة الوراثية (#DNA) بعد دخولها للجسم وتحولها عن طريق أنزيمات، وتعرف تلك العملية بالتنشيط الحيوي، يختلف نشاط الأنزيمات من شخص إلى آخر حسب تفاوت درجات الخطورة، لذلك قد يكون من المهم التخفيف من تلك المادة عبر طرق وأساليب معينة للطهي منها.

 

أساليب لتخفيف أضرار الشوي:

  • ضع الخضار بين قطع اللحم المراد شويه.
  • قلل مدة الطهي بتتبيل الطعام جيدًا؛ ليوفر الوقت.
  • قطع اللحم إلى قطع صغيرة بأحجام متساوية.
  • اترك مسافة مناسبة ما بين الجمر والطعام.
  • استخدم الفحم الطبيعي وليس الصناعي.
  • قلب الطعام باستمرار.

 

ثانياً/ الطعام المقلي:

نعلم جميعاً أضرار الوجبات المقلية؛ لتشبعها بكميات كبيرة من الزيوت، ولكن المقليات الصحية تقلل أخطار الكوليسترول والدهون، ويرتبط الغذاء المقلي في أذهاننا بارتفاع الدهون والكوليسترول، وربما المواد المسببة للسرطان، وهذا صحيح إذا استخدم زيت القلي لعدة مرات وكانت نوعية الزيت رديئة، ولا يتم التخلص من بقايا الغذاء المقلي المترسبة فيه، قبل استخدامه لقلي أغذية أخرى.

ويجب التنويه أن “مرة واحدة في الأسبوع كافية لتناول الطعام المقلي، وأكثر من ذلك قد يعرض الإنسان لأضرار لا حصر لها”، تجنب تناول المقليات أكثر من مرة أسبوعيا؛ لأنه قد يؤدي إلى الإضرار بالكثير من أجهزة الجسم، ومن ضمن أضرار تناول الطعام المقلي:

  • الطعام المقلي يزيد من نسبة الكولسترول في الدم ويسبب انسداد الشرايين.
  • يزيد دهون البطن والخصر والأرداف.
  • يصعب على المعدة هضم الطعام المقلي، وبالتالي يصعب استخلاص عناصره المفيدة.
  • تنعدم فوائد الطعام المقلي من عناصر وفيتامينات بمجرد غليه في الزيت.
  • زيادة فرص الإصابة بالسمنة الموضعية وانعدام توازن توزيع الدهون بالجسم.
  • ضعف المناعة، وضعف وقاية الجسم من الأمراض، منها الإسهال كنتيجة للإصابة بسوء الهضم.
  • يصعب بتناوله الاستشفاء من الأمراض وسرعة علاجها.

وهذه بعض النصائح لتجنب أضرار المقليات وجعلها وجبات صحية:

  1. استخدام زيت دوار الشمس والتخلص منه بعد كل قلية.
  2. تسخين الزيت ببطء مع ضبط درجة حرارة القلي، بحيث لا يصل إلى درجة الاحتراق، ويكون الزيت ساخنًا قبل وضع الأغذية فيه.
  3. لا تضع كمية كبيرة من الغذاء المراد قليه مع ضبط الوقت اللازم للقلي حسب كل غذاء.
  4. استخدام شبكة القلي المناسبة، وعدم استخدام ملعقة لاستخراج الطعام المقلي.
  5. القلي الزائد للمواد الكربوهيدراتية مثل: البطاطس بحيث تتلون باللون الداكن نتيجة احتراق السكر فيها، يحولها إلى مادة ممكن أن تسبب السرطان.
  6. قلي البطاطس الطازجة أفضل بكثير من المجمدة التي تمتص الكثير من الزيت.
CEO
CEO
المدير الإلكتروني لمدونة تجارة بلا حدود ، حاصلة على شهادة بكالوريوس في علوم الحاسوب ، خبرة في التسويق الإلكتروني والتجارة الإلكترونية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

هل ترغب بالحصول على مقالات رائعة!

اشترك الآن بنشرة تجارة بلا حدود البريدية