عزيزتي الأم … إليكِ أفضل طرق العناية بالطفل الرضيع

عزيزتي الأم ... إليكِ أفضل طرق العناية بالطفل الرضيع

تجهل الكثير من الأمهات كيفية العناية بالطفل الرضيع ، خصوصا وإن كانت أماً للمرة الأولى، لكنها تبذل مجهوداً في ذلك وقد تنجح وقد تخفق لعدم درايتها الكافية، ولأن الأطفال هم زينة الحياة والعناية بهم أساسية وضرورية ليتمكنوا من العيش بصحة وعافية كان لا بد من التركيز على موضوع العناية بهم منذ الولادة.

الوعي والتثقيف في كيفية العناية بالطفل الرضيع هو ضرورة لكل أم،

فيجب عليكِ عزيزتي المرأة الاهتمام بأدق التفاصيل الخاصة بطفلك ومعرفة كيفية العناية به،

وذلك من أجل راحته وراحتك أيضاً، خاصة وأنه صغير الحجم، لا يستطيع التعبير عن انزعاجه إلا بالبكاء، وكلما بقي الطفل سليما لم يمسسه سوء، تبقى الأم مطمئنة وتعيش حياتها بسلام.

 

 لن تستطيع العناية بطفلها، وينقصها الكثير من الخبرة لكي تعطي طفلها الرعاية الكاملة؛ فللعناية بالطفل الرضيع جوانب متعددة منها ما هو متعلق بفترة الإرضاع والتغذية، وكذلك الاستحمام والعناية بالجسم، وكيفية الاهتمام بأغراضه الشخصية خوفاً من التلوث، والمتابعة الطبيعة وأخذ اللقاحات اللازمة وغيرها من الأمور التي سنتعرف عليها خلال هذا المقال

 

وتشعر الأم وكأنها لن تستطيع العناية بطفلها، وينقصها الكثير من الخبرة لكي تعطي طفلها الرعاية الكاملة؛

لأن العناية بالطفل الرضيع لها جوانب متعددة منها ما هو متعلق بفترة الإرضاع والتغذية، وكذلك الاستحمام والعناية بالجسم،

وكيفية الاهتمام بأغراضه الشخصية خوفاً من التلوث، والمتابعة الطبيعة وأخذ اللقاحات اللازمة وغيرها من الأمور

التي سنتعرف عليها خلال هذا المقال.

 

اقرئي أيضًا/ 7 نصائح لتعليم طفلك العادات الصحية

 

 كيفية العناية بالطفل الرضيع

العناية بصحة الرضيع

إن أول ما على الأم الاهتمام به هو صحة الطفل الرضيع،

فعليها تبنى مراحل حياته جميعها، فالجسم السليم المعافى يمنح الطفل القدرة على ممارسة حياته بشكل طبيعي أكثر،

وما عليها الانتباه له في بداية الأمر هو سرة الطفل الرضيع، فيمكن للأم الاعتناء بها بحسب الأطباء من خلال محلول الكحول الأبيض،

وذلك بوضعه كل يوم لكي تقع السرة ولا يحدث بها التهابات أو رائحة كريهة.

وإذا كان الطفل الرضيع ذكراً، فإنه يجب عليك العناية بمنطقة الختان أو ما يعرف بالطهور،

وذلك بتطهيرها بعد عملية الإزالة بمحلول اليود لمدة يوم كامل أي 24 ساعة متواصلة، إلى أن تجف تماماً.

 

اقرأ أيضًا/ الصحة النفسية للطفل

 

أيضاً تتمثل صحة الطفل وكيفية العناية بالطفل الرضيع بالاعتناء بأغراضه الشخصية،

كالرضاعة واللهاية والملعقة عندما يصل إلى مرحلة الطعام، فيجب أن تكون أغراضه جميعها معقمة،

وذلك بغليها في الماء، والتأكد أنها وصلت لمرحلة التعقيم؛

لمنع وصول الميكروبات للطفل الرضيع والمحافظة عليه من خطر الإصابة بالأمراض.

 

أيضاً تتمثل صحة الطفل وكيفية العناية بالطفل الرضيع بالاعتناء بأغراضه الشخصية،كالرضاعة واللهاية والملعقة عندما يصل إلى مرحلة الطعام، فيجب أن تكون أغراضه جميعها معقمة،وذلك بغليها في الماء، والتأكد أنها وصلت لمرحلة التعقيم؛لمنع وصول الميكروبات للطفل الرضيع والمحافظة عليه من خطر الإصابة بالأمراض.

 

وكذلك عليكِ عزيزتي الأم إذا كنتِ امرأة عاملة أو تفضلين إعطاء الطفل حليباً صناعياً،

فيجب غلي الماء الذي تعدينه للطفل وتركه حتى يصبح فاتراً،

ثم إضافة الحليب والتأكد من ذلك يكون بوضع القليل من الحليب على ظهر يديك، كل هذه الأمور تحمي طفلك الرضيع من الإصابة بالأمراض أياً كان نوعها.

وفيما يتعلق بكثرة بكاء الطفل بدون وجود سبب واضح مع عدم نومه،

اغلي القليل من عشبة الميرمية وإعطائها للطفل بالرضاعة المعقمة الخاصة به،

فإذا هدأ يعني ذلك أنه كان يشعر بالقليل من المغص، وإذا لم يهدأ لفترة طويلة عليكِ الذهاب به إلى طبيب مختص بالأطفال.

وتجنبي عزيزتي الأم أن يعطس أحد من الأطفال أو الكبار في وجه طفلك، أو يقترب منه الأطفال المصابون ببعض الأمراض

كي لا تنتقل له العدوى وهو في سن صغيرة ويصعب التعامل معه بعد ذلك.

 

حمام الطفل لتحافظي على صحة طفلك وبقائه نظيفاً على الدوام، احرصي عزيزتي الأم على أن يساعدك في بداية الأمر أي شخص بالغ خلال حمام طفلك، وذلك لكي يساعدك ولا ينزلق منكِ الطفل بسبب صغر حجمه وليونة جسمه.

 

العناية بحمام الطفل

لتحافظي على صحة طفلك وبقائه نظيفاً على الدوام، احرصي عزيزتي الأم على أن يساعدك في بداية الأمر أي شخص بالغ خلال حمام طفلك،

وذلك لكي يساعدك ولا ينزلق منكِ الطفل بسبب صغر حجمه وليونة جسمه.

ويفضل أن يكون حمام الطفل في غرفة نومك؛

وذلك من أجل المحافظة على صحته خاصة إذا كان الجو بارداً وتدفئة ملابسه إما بالطرق التقليدية أو بتشغيل المدفئة.

تأكدي من تنظيف جسد الطفل بشكل جيد، بين أصابع قدميه ورجليه،

دلكي فروة رأسه وجسده برفق باستخدام الشامبو، ثم بعد ذلك تأكدي من تنشيفه بشكل كامل، وإبقائه مدة قليلة بداخل الغرفة قبل إخراجه،

كما يفضل إرضاعه وجعله ينام.

 

اقرئي أيضًا/ الروتين اليومي للمحافظة على صحة الطفل والنظافة الشخصية له

 

حمل الطفل الرضيع

هناك أمور يجب الانتباه لها عند حمل الطفل الرضيع وهي:

  • التأكد من نظافة اليدين بغسلهما جيداً، فمناعة الصغير لا تزال في طور التأسيس ويمكن للجراثيم أن تنتقل إليه وتسبب له المرض.
  • ينصح بالاحتفاظ بمعقم يدين لمن يرغب بحمله كي لا تنتقل إليه الجراثيم.
  • حمل الرضيع بسهولة ويسر مع الشعور بالراحة والثقة لكي لا يقع خلال حمله.
  • مسك الطفل جيداً ودعمه عند الرقبة والرأس، لكي يتوازن جسده، خاصة في الأشهر الأولى؛ لأن الرأس يكون أثقل من الجسد.
  • كل وضعيات حمل الطفل الرضيع متاحة ما لم تضر برقبته ورأسه.

 

صحة الطفل الرضيع ضرورية جداً، فيجب على الأم عدم إهمال الذهاب للطبيب في حال الضرورة وأيضاً من أجل تطعيم الطفل بمعنى أخذ اللقاحات المحددة له وإجراء الفحوصات الروتينية، كفحص الدم والنمو والتغذية والوزن والطول والرأس وذلك للتأكد من سلامة الطفل وخلوه من المشاكل المرضية

 

المتابعة عند الطبيب للعلاج و التطعيم

كما ذكرنا سابقاً فإن صحة الطفل الرضيع ضرورية جداً،

فيجب على الأم عدم إهمال الذهاب للطبيب في حال الضرورة وأيضاً من أجل تطعيم الطفل بمعنى أخذ اللقاحات المحددة له وإجراء الفحوصات الروتينية،

كفحص الدم والنمو والتغذية والوزن والطول والرأس وذلك للتأكد من سلامة الطفل وخلوه من المشاكل المرضية.

 

اقرئي أيضًا/ 8 أطعمة صحية تعزز صحة طفلك

 

ولأجل إتمام واجبك في العناية بالطفل الرضيع

في حال تعرض الطفل لبعض نوبات التشنج أو الحرارة أو أي أعراض أخرى نتيجة اللقاحات،

فيجب عليكِ عزيزتي الأم مراجعة الطبيب فوراً ليدلك على الطريقة الأنسب لتفادي مخاطرها،

لا تترددي في ذلك فأنتِ مؤتمنة على حياة طفلك في كل الأحوال.

وفي الختام عزيزتي الأم، ستستمعين إلى الكثير من النصائح عند ولادتك طفلك، من الجارات والأقرباء والأصدقاء،

لكن ما يجب عليكِ فعله هو المزيد من القراءة والتثقف في موضوع العناية بالطفل الرضيع والذهاب لطبيب الأطفال في حال المقدرة

من أجل التعرف على الطرق والأساليب التي يجب عليكِ اتباعها للعناية بطفلك خاصة وإن كنتِ أماً للمرة الأولى

فلا داعي للخجل من ذلك، ولا تنسي متابعة هذا المقال فهو دليلك البسيط للتعرف على طرق العناية بطفلك الرضيع.

 

نصائح أخرى

ومنتجات تساعدك في العناية بالطفل الرضيع

اقرئي أيضاً/ كيفية اختيار ملابس الطفل وأفضل طرق العناية بها

 

  • إذا اضطررت للرضاعة الصناعية، فيجب أن يتوافر لديك عدد لا بأس به من زجاجات الرضاعة، بالإضافة إلى جهاز التعقيم والذي يحافظ على صحة الطفل ويقوم بتعقيم الأدوات الأخرى الخاصة به مثل اللهاية، المصاصة وحتى الألعاب مثل Chicco sterilizer utrade.sa
    استخدمي مقعد الطعام للطفل من سن 6 شهور لينضم للعائلة على طاولة الطعام ويتعلم آداب الطعام. Chicco foodchair utrade.sa
  • استخدمي مقعد الطعام للطفل من سن 6 شهور لينضم للعائلة على طاولة الطعام ويتعلم آداب الطعام. Chicco foodchair utrade.sa
  • احرصي على اختيار الملابس القطنية لتناسب جلد الطفال الحساس، بعكس تلك المصنوعة من الصوف أو الألياف الصناعية، ولا مانع من استخدامها كطبقة خارجية لكن يجب أن تكون الطبقة الملامسة لجلد الطفل من القطن الخالص صيفًا وشتاءً، مثل ملابس الأطفال من ماركات بيبي دول وشيكو التي يوفرها متجر تجارة بلا حدود
  • يجب أن يشمل المقعد على حزام أمان محكم، وبه مسند للرأس والظهر ويكون مريحا للطفل، كهذا المقعد الرائع من شيكو Chicco carseat utrade.sa

 

 

  • اختاري سريراً آمنًا ومريحًا للطفل، هناك أنواع مستقلة وهناك أنواع تتصل بسرير الأم وتسمح بسهولة الرضاعة الطبيعية دون مغادرة السرير، مثل هذا النوع Chicco beside co sleeper utrade.sa

 

اقرئي أيضاً/ لعب الأطفال ودوره في تنمية مهارات الطفل وفهم الوالدين للأبناء

 

إعداد/ ولاء محمد الجعبري

جرافيك/ محمد شمالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

هل ترغب بالحصول على مقالات رائعة!

اشترك الآن بنشرة تجارة بلا حدود البريدية